الرئيسية » تربية وتعليم وإعلام » ثمن نسخة كتب الشهادة الثانوية يعادل ربع راتب الموظفتربية طرطوس: مستوى التعليم الرسمي جيد ونراقب الخاص!

ثمن نسخة كتب الشهادة الثانوية يعادل ربع راتب الموظفتربية طرطوس: مستوى التعليم الرسمي جيد ونراقب الخاص!

طرطوس-مصطفى برو  2020/08/5

أسئلة ملحة توجهنا بها إلى مديرية تربية طرطوس حول الغلاء الكبير لأسعار كتب المرحلة الثانوية وارتفاع أسعارها فوق طاقة المواطن وتكاليف طباعتها الباهظة دون العمل على تدويرها إضافة إلى انخفاض مستوى التعليم الرسمي والاعتماد بشكل أساسي على التعليم الخاص الذي يلام عليه المدرسون وأهالي الطلاب معاً، فدخل المدرس الاختصاصي محدود جداً ولذلك فهو مضطر لإعطاء دروس خصوصية لكنه لا يقدم حصصاً جدية ومعلومات غنية في المدارس الرسمية ويلام الأهالي لأنهم شجعوا أبناءهم على تلقي الدروس الخصوصية المأجورة وإهمال التعليم الرسمي وهذا يعني أن التعليم مرتبط بالحالة المادية لأهل الطالب، فالأهل الفقراء لا يستطيعون إعطاء دروس خصوصية لأبنائهم فيأتي تحصيلهم العلمي غير جيد لأنه لا يوجد تعليم رسمي جيد.

ولم تجب مديرية تربية طرطوس عن اقتراح ضرورة تدوير كتب المرحلة الثانوية في هذه الظروف نظراً لغلاء سعرها وعدم قدرة الأهل على شرائها ولماذا لا يتم توفير تكاليف طباعتها على الوزارة بإعادة تدويرها، كما أن التطوير المتكرر والمتواصل للمناهج يسبب إرهاق الأهل مالياً بشراء كتب جديدة، فالتطوير لا يمكن أن يحصل كل سنة أو سنتين ولا بد من وضع استراتيجية لذلك.
الأجوبة عن الأسئلة بدت سطحية جداً وشكلية وكأنها أجوبة مكتب صحفي. وقالت مديرية تربية طرطوس حول غلاء أسعار الكتب :إن المؤسسة العامة للطباعة ما زالت ملتزمة بتوزيع الكتاب المدرسي مجاناً على طلاب التعليم الأساسي انسجاماً مع مجانية التعليم ووفق سياسة الحكومة في سورية، ولكن بسبب إجراءات الحصار الاقتصادي الذي طال قطاع التربية والتعليم ارتفعت أسعار المواد الأولية الداخلة في طباعة الكتب عدة مرات وكان لا بد من تعديل سعر الكتاب المدرسي لكن بقي سعره ضمن حدود التكلفة، ومع ذلك فإن سعره فوق طاقة ودخل المواطن .
وحول التغيير المتواصل للمناهج قالت دائرة المناهج في تربية طرطوس: إن تغيير المناهج ضرورة لمواكبة التطورات العلمية وهو من سمات الطبيعة البشرية ويحصل من أجل تحقيق أهداف علمية ووطنية دون أن تدرك الأعباء المالية التي ترهق المواطن جراء التغيير المتكرر للمناهج. وحول إلزامية شراء الكتب خلال المرحلة الثانوية بينت شعبة المكتبات في تربية طرطوس أنه باعتبار التعليم إلزامياً خلال المرحلة الأساسية فإن توزيع الكتب يكون مجانياً وباعتباره غير إلزامي خلال المرحلة الثانوية فإن الكتب يتم شراؤها من مستودعات مؤسسة الطباعة على نفقة الطالب وبسعر التكلفة وقدره بحدود 13 ألف ليرة لنسخة الثالث الثانوي العلمي، ومع ذلك فهذا السعر مرتفع جداً قياساً على دخل المواطن . وأكدت تربية طرطوس أن مستوى التعليم الرسمي جيد ويتضح ذلك من نتائج شهادتي التعليم الأساسي والثانوي والمعدل العالي للقبول في التعليم الثانوي العام بطرطوس حصراً، دون أن تذكر أن هذا المستوى الجيد يحصل عليه الطالب من التعليم الخاص وبعد إنفاق أموال طائلة وكأنه يشتري الشهادة بالمال، فكلنا يعلم مستوى التعليم الرسمي حالياً ، علماً أن مديرية التربية توجه باستمرار تحذيرات شديدة اللهجة وتحت طائلة المساءلة لمديري المدارس بعدم إعطاء أي دروس خصوصية من قبل أي مدرس لطلابه، وتقوم دائرة التعليم الخاص بجولات ميدانية لمتابعة المعاهد المرخصة وغير المرخصة، حيث تنظم الضبوط وفق القوانين والأنظمة بحق المكاتب المخالفة غير المرخصة. وحول تضخم الجهاز الإداري في المدارس بينت تربية طرطوس ودوائر التعليم الأساسي والثانوي فيها أنه لا يوجد تضخم في الجهاز الإداري لكن يوجد بعض الحالات الخاصة بذوي الشهداء وحالات الأمراض المزمنة التي يتم تدارسها، ويتم التكليف بالعمل الإداري بموجب الأسس المعتمدة وفق القدم الوظيفي والحالات الصحية والاختصاص وبموافقة وزارية.

(سيرياهوم نيوز-تشرين)

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزارة التربية:عدم التشدد في اللباس المدرسي

طلبت وزارة التربية من مديرياتها في المحافظات كافة، توجيه إدارات المدارس جميعها، عدم التشدد باللباس المدرسي، والاكتفاء بالمتطلبات الضرورية المطلوبة من التلاميذ والطلاب من القرطاسية كما ...