الرئيسية » جمال وموضة » خطوات تقشير الركب والأكواع بأحماض الفواكه

خطوات تقشير الركب والأكواع بأحماض الفواكه

انتشرت في الآونة الأخيرة عمليات التقشير بأحماض الفواكـه، بحيث رأينا الكثيرات تلجأن لتقشير البشرة بأحماض الفواكه كضرورة جمالية.

خصوصاً أولئك اللواتي تعانين من اسمرار الركب والأكواع المحرج والذي قد يصعب التخلص منه. ولذلك فقد تلجأن لعملية تقشير الركب والأكواع بأحماض الفواكه.

فما هو التقشير بأحماض الفواكه وخطواته، تعرفي سيدتي عليه من خلال السطور القادمة:
أحماض الفواكه هي مواد طبيعية تسمى بـ a-hydroxy-acid  ahas وتستخدم منذ فترة طويلة بشكلها الطبيعي. إلا أنها تطورت على شكل كريمات ومحاليل خلال السنوات الأخيرة وبات يستخدم منها العديد من الأنواع ومنها مايلي:

حمض قصب السكر المستخرج من قصب السكر
حمض الزبادي
حمض التفــاح
حمض الجريب فروت، أو حمض الليمون
حمض العنب الأحمر
تذوب هذه الأحماض المركزة ذات الجزيئات الصغيرة في الماء وهي قادرة على تحليل الجلد لو تركت عليه من 3- 7 دقائق فقط. ويعتمد ذلك على نوع البشرة هل هي دهنية أم جافة.

تتطلب عملية تقشير الركب والأكواع بأحماض الفواكه اللجوء إلى اختصاصي الجلدية، لديه الخبرة الكافية لإجراء مثل هذا النوع من التقشير.

حيث يتم تحضير البشرة ببعض الكريمات التي تحتوي على هذه الأحماض بنسب متفاوتة. ثم يتم تنظيف البشرة بمحلول خاص.
ثم توضع هذه الأحماض على البشرة وتكون بتركيزات مختلفة حسب نوع البشرة، وتترك على الجلد عادة من 1 ـ 3 دقائق، أو أكثر لإزالة الطبقة السطحية للجلد.
ثم تعادل الكريمات المنزلية التي تحتوي على هذه الأحماض بنسب خفيفة للمحافظة على النتائج التي تمت بواسطة التقشير بأحماض الفواكه.
ومن الضروري أن تلتزم المرأة التي قامت بعملية التقشير بأحماض الفواكه عدم تعرض المنطقة لأشعة الشمس نهائياً.
عادة يستطيع المريض أن يباشر عمله بعد مرور 48 ساعـة على عملية التقشير، ولا يعاني أي ألم أو احمرار أو تورم ، وإنما تظهر قشور بنية متناثرة على البشرة تزول فيما بعد.

ومن الضروري الالتزام أيضاً بعدم وضع أي كريمات مبيضة أو مقشرة بعد التقشير بأحماض الفواكه، خاصة إذا لوحظ تطور الحالة وظهور بقع بنية أو قشور، لأن هذه البقع سوف تزول بسرعة، ويجب  متابعة الطبيب المعالج وعدم وضع  أي مستحضرات قد تسبب تطور الحالة.
إن عملية تقشير الركب والأكواع بأحماض الفواكه آمنة، وليس لها أضرار كثيرة، ويمكن أن تجريها النساء.

ويعتمد نجاح عملية تقشير الركب والأكواع بأحماض الفواكه على عدة عوامل، منها: 
تحضير البشرة ببعض الكريمات التي تحتوي على أحماض الفواكه نفسها التي يتم بها التقشر.
الالتزام بتعليمات الطبيب، وعدم وضع أي كريمات أو منظفات ما لم يسمح بها الطبيب المعالج.
عدم التعرض لأشعة الشمس أو لأي حرارة شديدة، بالمطبخ مثلاً،  الشيء نفسه عند استعمال الكريمات التي بها أحماض.
قد يحتاج المريض إلى عدة جلسات تقشير للحصول على النتائج المطلوبة.

سيريا هوم نيوز

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خمس أعشاب طبيعية للتخلص من حب الشباب

احد اكثر مشاكل البشرة إزعاجا هي بلا شك مشكلة حب الشباب، و خصوصا لدى صاحبات البشرة الدهنية، بينما هناك العديد من الأعشاب الطبيعية المفضل إضافتها ...