الرئيسية » إقتصاد و صناعة » خطوة مهمة للاستفادة من درس تسرّب الفيول الى البحر..طعمة:تصديق توصيات لجنة مختصة شكلتها الوزارة وتعميمها على كافة الشركات النفطية والكهربائية لتنفيذها منعاً لتكرار ماحدث

خطوة مهمة للاستفادة من درس تسرّب الفيول الى البحر..طعمة:تصديق توصيات لجنة مختصة شكلتها الوزارة وتعميمها على كافة الشركات النفطية والكهربائية لتنفيذها منعاً لتكرار ماحدث

هيثم يحيى محمد

الاستفادة من درس (الكارثة)البيئية والاقتصادية التي حصلت جراء تسرب الفيول من احد خزانات محطة توليد بانياس الحرارية التابعة لوزارة الكهرباء يتطلب معرفة الاسباب التي أدت لهذا التسرب ومساءلة ومحاسبة المقصرين او المهملين او المخربين المسؤولين عنها ،كما يتطلب القيام باجراءات وقائية في كل المنشآت النفطية والخزانات داخل محطات التوليد او في المصفاة او نقل النفط او غيرها حتى لايتكرر ماحصلدراسة الاسباب بدقة من قبل مختصين نزيهين لم نسمع عنه بعد ولم نلمس اي خطوات عملية باتجاهه حتى الان لاسباب نجهلها اما بالنسبة للإجراءات الوقائية فقد علمنا من مصادر مطلعة وموثوقة ان وزارة النفط شكلت لجنة لهذا الغرض وان اللجنة قامت بالكشف على خزانات مصفاة بانياس وشركة نقل النفط ومحطة بانياس الحرارية وشخّصت واقع هذه الخزانات التي يصل عددها لنحو المئة ورفعت محضراً بكل التفاصيل لوزير النفط خلص لجملة توصيات مهمة وزير النفط والثروة المعدنية

بسام طعمة ورداً على تساؤلات (الوطن)حول الغاية من تشكيل اللجنة وعملها والتوصيات التي خرجت بها وتم تصديقها قال: على خلفية  قضية تسرب مادة الفيول إلى الشاطئ السوري من المحطة الحرارية في  بانياس ، وما صحب هذا التلوث من اضرار على الساحل السوري والثروة السمكية البحرية تم تشكيل لجنة برئاسة معاون وزير النفط والثروة المعدنية لشؤون النفط والغاز وعضوية العديد من المديرين الفنيين والإختصاصين بمشاركة وزارة الكهرباء مهمتها القيام بتفقد خزانات النفط والمشتقات النفطية في منشآت التخزين, وتقييم الوضع الفني والبيئي  لها , واقتراح الحلول الفنية لتلافي حدوث التسرب النفطي مستقبلاً وتفعيل دور التفتيش الفني والامن والسلامة المهنية.وأضاف طعمة:بعد قيام اللجنة بجولتها الميدانية في شركة مصفاة بانياس والشركة السورية لنقل النفط والمحطة الحرارية ببانياس أقرت مجموعة من التوصيات منها القيام بالتفتيش الفني للخزانات من الخارج كل ستة أشهر بدل التفتيش السنوي , وتفعيل دور قسم التفتيش الفني من خلال التدريب وتأمين المعدات اللازمة للقياس , والقيام بالكشف النظري من قبل عناصر التشغيل بشكل يومي , والتأكد من عدم وجود فتحات في السواتر الترابية حول الخزانات وإعادة إغلاقها في حال وجودها فور الانتهاء من أعمال الصيانة , والتأكد من جاهزية كافة صمامات أنابيب التصريف الموجودة في حقول الخزانات بحيث يتم إغلاقها بسهولة عند الضرورة لحجز أي مادة مسربة ضمن السواتر الترابية التي تتسع لمحتويات الخزانوتابع وزير النفط قائلاً:كما أوصت اللجنة بضرورة التقيد بإجراء الصيانة الدورية للخزانات ضمن المدد المحددة وفق المقاييس العالمية وكذلك إحداث قسم تفتيش فني في الشركات التي لا يوجد بها هكذا قسم وتوفير المعدات المطلوبة في الشركات لمعالجة وتجميع أي مادة نفطية وتدريب العناصر على استخدامها وكذلك تزويد كافة الخزانات بأجهزة قياس مستوى السائل وربطها بغرف التحكم لمراقبة مستوى المادة بشكل مستمر وأتوماتيكي والتأكد من جاهزية الأجهزة المركبة حالياً وتحديثها عند الحاجة .وختم طعمة بالتأكيد على انه تم تعميم هذه التوصيات بعد مصادقتنا عليها على كافة الشركات في القطر للتقيد بها  وتطبيق افضل معايير الجودة المهنية

(سيرياهوم نيوز-الوطن21-9-2021)

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مليون وستمئة ألف معاملة عبر البرنامج الإلكتروني لنقل المركبات

أنجزت وزارة النقل مليوناً وستمئة ألف معاملة عبر البرنامج الإلكتروني لمعاملات المركبات منذ بداية العام الجاري وحتى تاريخه. وبين مدير النقل الطرقي محمود أسعد في ...