آخر الأخبار
الرئيسية » شكاوى وردود » سمك الفقراء يودي بهم إلى المشفى.. «التموين»: الباعة الجوالون ليسوا ثقة.. و«هيئة السمك»: لا تخافوا من السمك لكن احذروه

سمك الفقراء يودي بهم إلى المشفى.. «التموين»: الباعة الجوالون ليسوا ثقة.. و«هيئة السمك»: لا تخافوا من السمك لكن احذروه

| اللاذقية – عبير سمير محمود

الأحد, 05-09-2021

في شهر أيلول من كل عام تشهد محافظة اللاذقية حالات تسمم وتحسس نتيجة تناول سمك (البلميدا) الذي يكثر اصطياده في هذه الفترة من العام وتشهد إقبالاً من معظم المواطنين نظراً لانخفاض سعره إذ يسمى «سمك الفقراء» في الساحل السوري.

وفي تصريح لـ«الوطن»، أكد رئيس دائرة الجاهزية والطوارئ ومسؤول التسممات في مديرية الصحة باللاذقية الدكتور لؤي سعيد، مراجعة مشفى الشهيد حمزة نوفل الوطني، 21 حالة مصابة بأعراض التحسس والإقياء والإسهال جراء تناول سمك البلميدا إضافة لحالات أخرى تناولت سمك العصيفري.

وبيّن سعيد أن الحالات جميعها تم تخريجها بصحة جيدة بعد تقديم العلاج اللازم، مشيراً إلى عدم تسجيل أي حالة خطرة حتى تاريخه.

وحذر رئيس دائرة الجاهزية والطوارئ من شراء السمك من الباعة الجوالين، قائلاً: إنه عند سؤال عدد من الحالات التي راجعت المشفى ذكروا أنهم قاموا بشراء السمك من باعة جوالين وأماكن مختلفة، مشدداً على ضرورة أن يكون السمك مستوفياً لشروط الحفظ بأفضلية تناوله بعد الصيد مباشرة.

من جهته، أكد المدير العام للهيئة العامة للثروة السمكية والأحياء المائية الدكتور عبد اللطيف علي لـ«الوطن»، تكثيف الجولات الميدانية على الأسواق من خلال لجان مراقبة أسواق السمك بشكل يومي ومستمر، مع التأكيد على بائعي الأسماك عدم بيع الأسماك غير المستوفية للشروط الصحية.

ولفت إلى أن الهيئة تطمئن المواطنين بعدم الخوف من تناول الأسماك بشكل عام وأسماك البلميدا بشكل خاص في حال تم الحصول عليها من مصدر موثوق، مؤكداً ضرورة الشراء من الأماكن التي يتم فيها حفظ الأسماك بطريقة سليمة وصحية والابتعاد عن شراء الأسماك من الباعة الجوالين لكونهم يقومون ببيع الأسماك من دون مراعاة شروط نقلها بشكل صحي وسليم.

وشدد علي على منع تداول ونقل هذه الأسماك خارج محافظتي طرطوس واللاذقية إلا بعد فحصها من قبل لجان مراقبة أسواق السمك ومرفقة بوثيقة ممنوحة من مراكز الثروة السمكية في المحافظتين تفيد بصلاحيتها للاستهلاك والسماح بنقلها وبيعها بشكل صحي وسليم وفق الشروط.

وبيّن مدير الهيئة أن أسماك البلميدا والتي تتبع لعائلة السكمبري: scombridae تعتبر من الأسماك المهاجرة ضمن حوض المتوسط ويكثر وجودها ما بين أشهر الصيف والخريف، وأغلب محبي تناول السمك ينتظرون موسم وجودها لإشباع حاجتهم منها نتيجة لقيمتها الغذائية العالية من حيث غناها باللحم والبروتين وتشبه بذلك سمك التونا إضافة لأسعارها المنخفضة مقارنة مع بقية الأنواع، ما جعلها السمكة الشعبية أو كما يطلق عليها «سمكة الدراويش».

وذكر أنه للبلميدا عدة أنواع منها، البلميدا العريضة والمبرومة وأم قشر وهي الأكثر انتشاراً في حوض المتوسط ونتيجة التداول الخاطئ لهذه الأسماك فقد يعاني بعض الأشخاص من حالات تحسس عند تناولهم لها حيث إن التداول الخاطئ وغير الصحي لأسماك البلميدا يؤدي إلى تفكك مادة (بري هيستامين) الموجودة فيها إلى مستقلبات الهيستامين التي تسبب التحسس.

ومن أشهر أعراض حساسية السمك، الحكة بالجلد وظهور الطفح الجلدي، الإسهال، ألم المعدة، التقيؤ، إضافة لظهور أعراض الحساسية بالفم حيث يشكو المصاب أحياناً من الحكة بالفم والإحساس بالوخز.

وأشار إلى أنه يمكن تجنب التحسس، عبر تناول السمك طازجاً أو حفظه بشكل جيد بدرجة حرارة -18 درجة مئوية ما يمنع أي تفكك لمكونات الأسماك وتحللها، وأن يكون الشراء من مصدر موثوق فيه ودائم وان تكون الأسماك طازجة وجيدة, كما حذر علي من لديه سوابق تحسس بتجنب تناول كل أنواع الأسماك حتى لو كان يعاني من حساسية تجاه نوع واحد من السمك، لأنه من الممكن أن تكون لديه حساسية لأكثر من نوع من الأسماك.

وذكر أنه لا بد من اتباع طريقة تداول صحيحة لطهي أسماك البلميدا في المنزل ومن أهمها، الإسراع بتنظيف وتجهيز وطهي الأسماك بمجرد وصولها للمنزل، مع ضرورة أن يتم فتح البطن بحرص بحيث لا تؤدي إلى تجريح لحم السمك وتعريضه للتلوث , منوهاً إلى أنه في حال كان من الضروري تأخير طهي الأسماك لأكثر من ساعتين يجب الإسراع بتبريدها بعد الغسيل والتجهيز مباشرة بوضعها في الثلاجة على درجة قريبة من الصفر وإذا لم يتم طهي الأسماك في اليوم نفسه فمن الأفضل تجميدها على درجة حرارة (18) تحت الصفر أو أقل إلى حين الاستهلاك، مع عدم تجميد الأسماك إذا كانت قد سبق لها التجميد وفك التجميد لأن تكرار التجميد وفكه يجعلانها غير صالحة للاستهلاك. رئيس دائرة حماية المستهلك في اللاذقية أحمد زاهر أكد لـ«الوطن»، متابعة عمليات بيع السمك في الأسواق وخاصة في ساحة السمك، لافتاً إلى سحب عينات من الأسماك المعروضة بشكل دوري للتأكد من مطابقتها للشروط الصحية.

وأشار زاهر إلى وجود رقابة تموينية ورقابة صحية مستمرة في ساحة السمك، مشدداً على ضبط أي مخالفة بهذا الخصوص حرصاً على السلامة الصحية للمواطنين.

ولفت رئيس الدائرة إلى ضرورة حذر المواطنين والامتناع عن شراء السمك من الباعة الجوالين، مبيناً أن مصدر السمك المبيع لديهم غير موثوق ومن يتم ضبطه وهو يبيع السمك بالتجوال يتم سوقه موجوداً وإتلاف الكميات الموجودة لديه بشكل فوري.

(سيرياهوم نيوز-الوطن)

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مع تطبيق التعرفة الجديدة للنقل بحماة … أصوات الموظفين تتعالى: أكلت نصف رواتبنا

حماة- محمد أحمد خبازي الخميس, 02-09-2021 بعد أخذ ورد مع التجارة الداخلية، أصدرت محافظة حماة قراراً حدد تعرفة نقل الركاب الجديدة، لوسائط النقل العامة على ...