آخر الأخبار
الرئيسية » حول العالم » سيناتور أمريكي سابق: بايدن أسوأ رئيس للولايات المتحدة

سيناتور أمريكي سابق: بايدن أسوأ رئيس للولايات المتحدة

اعتبر السيناتور الجمهوري السابق تيد هارفي أن الرئيس الأمريكي جو بايدن “أسوأ رئيس للولايات المتحدة في القرن الحادي والعشرين”.

 

ولفت هارفي في مقال رأي نشرته صحيفة واشنطن تايمز الأمريكية إلى أن الجمهوريين لديهم هذا العام فرصة لهزيمة الرئيس الديمقراطي بايدن الذي يعتبر “أسوأ رئيس أمريكي منذ عقود” على حد وصفه.

 

وحدد هارفي عدة أسباب تدفعه إلى وصف إدارة بايدن بأنها “غير كفؤءة وغير فعالة على الإطلاق” بما في ذلك المشكلات التي تواجه الولايات المتحدة من تضخم غير مسبوق بلغ أعلى مستويات منذ عام 1980 وأزمة الهجرة والاخطاء المرتكبة في أفغانستان وغيرها الكثير.

 

ووفقاً لهارفي فإن الإدارة الامريكية تفشل في جميع المسائل ففي عهد بايدن لا يوجد سبب للتفاؤل بشأن الاقتصاد أو الهجرة غير الشرعية أو الجريمة أو الصحة العامة أو السياسة الخارجية حسب وصفه مشيراً إلى أن نحو 80 بالمئة من الأمريكيين يعتقدون أن بلادهم تسير الآن على المسار الخطأ بحسب استطلاعات الرأي.

 

ومع تسارع ارتفاع أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة وارتفاع معدلات التضخم إلى درجة تهدد بدخول الاقتصاد الأمريكي في حالة ركود كبيرة يجد بايدن نفسه في مأزق سياسي خطير قد يكلفه انتخابات التجديد النصفي المقررة في تشرين الثاني المقبل ويعيد سيطرة الجمهوريين على مجلسي النواب والشيوخ.

 

ووفقاً لموقع بلومبيرغ الأمريكي فإن التوقعات بشأن فقدان حزب الديمقراطيين الذي يقوده بايدن للأغلبية في المجلسين تزايدت ولا سيما بعد إعلان الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي عن أكبر زيادة في سعر الفائدة منذ نحو ثلاثين عاماً حيث باءت محاولات الرئيس الأمريكي صرف اللوم عن إدارته في خفض الأسعار والحد من التضخم بالفشل.

 

سيرياهوم نيوز 1-سانا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إدارة بزشكيان بين الشرق والغرب: التوازن الصعب

محمد خواجوئي   طهران | لم يتبقّ سوى أسبوعين على تنصيب الرئيس الإيراني المنتخَب، مسعود بزشكيان، الذي سيبدأ مهامّه رسميّاً بصفته الرئيس التاسع للجمهورية الإسلامية. ...