الرئيسية » مختارات من الصحافة » صحف مصرية: مفاجأة: ثناء حار على الاتفاق الإماراتي – الإسرائيلي وصلاح دياب مادحا: سيشجع الآخرين على إقامة علاقات علنية مع إسرائيل والفقي: العمل فى وضح النهار أشرف! شاب يقفز من الطابق السابع في “امبابة” بعد أن ضبطه الزوج يمارس الفاحشة مع زوجته!

صحف مصرية: مفاجأة: ثناء حار على الاتفاق الإماراتي – الإسرائيلي وصلاح دياب مادحا: سيشجع الآخرين على إقامة علاقات علنية مع إسرائيل والفقي: العمل فى وضح النهار أشرف! شاب يقفز من الطابق السابع في “امبابة” بعد أن ضبطه الزوج يمارس الفاحشة مع زوجته!

محمود القيعي:

اللافت في صحف الأربعاء الحملة الداعمة للاتفاق الموقع أخيرا بين الإمارات وإسرائيل، حيث سارع الكتاب الى مباركته والإشادة به، والثناء عليه، ويبدو أن اللعب بات على المكشوف.

وإلى التفاصيل: البداية من مقال رجل الأعمال صلاح دياب في “المصري اليوم” “لكي تكتمل الصورة”، جاء فيه: “هناك أحداث تفرض نفسها على الجميع. من بينها الاتفاق المزمع بين الإمارات وإسرائيل. اتفاق خطير يغير من شكل الجغرافيا السياسية فى المنطقة العربية والشرق الأوسط. اتفاق مفصلى نتائجه جبارة. يتم به تأمين جهات كثيرة. لكن أهم تبعاته تراجع إسرائيل عن ضم الأراضى فى الضفة الغربية. الاتفاق داعم لموقف مصر والأردن من تفعيل العلاقات. تلك العلاقات الرسمية الفاترة التى لم يصاحبها تطبيع شعبى. قد يذهب هذا الاتفاق إلى أبعد من ذلك”.

وخلص دياب الى أن هذا القرار لن يتسبب فى انقسامات بين الدول العربية التى ستشجع بعضها لإقامة علاقات علنية مع إسرائيل، مشيرا الى أن حالة الشقاق والفرقة بين تلك الجهات والتنظيمات الموالية للنظام الإيرانى ستزداد.

أرى أن الدول التى لها سابقة فى العلاقات مع إسرائيل مثل مصر والأردن. والتى امتد السلام بينهما لمدة تقارب نصف قرن. يجب أن تكون حاضرة شاهدة داعمة لمثل هذا الاتفاق. حتى تكتمل الصورة ونجد للعرب ما يوحدهم. ويستمر السعى لدعم القضية الفلسطينية من موقع أفضل من مواقع سابقة لم تجد ولم تحقق شيئًا. بعد أن تم استهلاك الكثير من الاحتمالات دون تحقيق السلام المنشود بصيغته المرضية للشعب الفلسطينى.

دول الخليج والقضية الفلسطينية

ونبقى في السياق نفسه، حيث كتب مصطفى الفقي مقالا في “المصري اليوم” بعنوان: “دول الخليج والقضية الفلسطينية”، جاء فيه: “إننى أنظر إلى ما جرى بين الإمارات وإسرائيل على أنه خطوة ضخمة وتحول كبير فى تاريخ القضية الفلسطينية والدعم العربى لها وأراه بداية استراتيجية جديدة قد تكون أنفع وأفضل من سابقاتها، وأنا على يقين من أن شعوب الخليج قابضة على دعمها للشعب الفلسطينى، متمسكة بحقوقه الثابتة رافعة قرارات الشرعية ذات الصلة فى وجه كل من يزايد عليها أو يحاول تشويه صورتها، فالعروبة كل لا يتجزأ، والعمل فى وضح النهار أشرف عشرات المرات من طنين الذباب الشارد وشطحات خفافيش الظلام”.

 رسالة الى أبو ظبي

ونبقى في السياق نفسه، ومقال أحمد الخطيب في “الوطن” “من القاهرة.. رسالة الى أبو ظبي”، جاء فيه: “اليوم تستكمل «الإمارات» مسيرة اليقين.. ليس تحركاً أحادياً فى طريق الدبلوماسية الإماراتية بل من أجل تسليم ملف القضية الفلسطينية للفلسطينيين، بعد أن اختطفته جماعات الإسلام السياسى التى قدمت الدماء على البناء، وبعد أن اختطفته تيارات اليسار من أصحاب الخبرات النظرية والتجارب المكتبية دون تقديم أى مشروع لدولة وطنية لا فى فلسطين ولا فى غيرها. اليوم تستكمل الإمارات مسيرة السلام الإنسانى من أجل إيقاف المهزلة التاريخية التى حوَّلت القضية إلى فقرة مبتذلة فى حلبة سيرك الإسلام السياسى”.

وكتب د. أحمد سيد أحمد مقالا في “الأهرام” بعنوان “نموذج الإمارات فى التنمية والسلام”، أكد فيه أن العرب والفلسطينيين سيدركون على المدى البعيد مغزى وأهمية ونتائج خطوة الإمارات فى إبرام معاهدة سلام مع إسرائيل, وصواب نموذجها الفريد فى التنمية والسلام.

مصر واليونان

ونبقى مع الاتفاقيات، ولكن في سياق آخر، حيث أبرزت الصحف موافقة البرلمان على اتفاقية تعيين المنطقة الاقتصادية بين مصر واليونان.

“الجمهورية” كتبت في عنوانها الرئيسي بالبنط الأحمر: “النواب يوافق على اتفاقية تعيين المنطقة الاقتصادية الخالصة بين مصر واليونان”

وأضافت الصحيفة: “المجلس يحيي القيادة السياسية على ترسيم الحدود البحرية وفق القانون الدولي”.

وكتبت “الأهرام” في صفحتها الأولى: “النواب يوافق على اتفاقية الحدود البحرية بين مصر واليونان”.

يقفز من الطابق السابع بعد ضبطه

ونختم بالحوادث، حيث قالت “الوطن” إن تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية بالجيزة كشفت تفاصيل جريمة قفز لص من شباك شقة عشيقته بالطابق السابع بمنطقة إمبابة، خوفًا من إمساك الزوج به.

وقالت تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية التى جرت تحت إشراف اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة، واللواء محمود السبيلي مدير الادارة العامة للمباحث، أن سيدة كانت على علاقة غير شرعية بجارها بشارع سعد زغلول بمنطقة إمبابة، وكان يتردد عليها داخل شقة الزوجية.

وأضافت تحريات وتحقيقات المباحث التى قادها العميد عمرو طلعت رئيس مباحث قطاع شمال الجيزة، والعقيد أحمد الوليلي مفتش مباحث شمال الجيزة، أن الزوج عاد من عمله فجأة، وعقب دخول الشقة شاهد زوجته تمارس الجنس مع عشيقها الشاب “جارهما”، فحاول الإمساك بهما، إلا أن العشيق توجه إلى شباك الحمام وقفز من الطابق السابع، وسقط على “تندة” وتمكن الأهالي من ضبطه مصابًا، فيما أبلغ الزوج عن زوجته وعشيقها، وتم التحفظ عليهما وإحالتهما للجهات المختصة للتحقيق.

البداية كانت ببلاغ تلقاه قسم شرطة إمبابة بضبط لص قفز من شباك الحمام بالدور السابع بشارع سعد زغلول، وبالانتقال تبين أن المصاب 37 سنة، عاطل، مقيم بالعقار المجاور للعقار محل البلاغ.

بالفحص وإجراء التحريات التي أشرف عليها اللواء محمود السبيلي، مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن الجيزة، تبين أن المتهم على علاقة غير شرعية بسيدة متزوجة 32 سنة، ربة منزل، وحال تواجدهما فوجئا بحضور الزوج، 36 سنة، صاحب” نصبة شاي” والذي كسر باب الشقة عليهما، وشاهد زوجته بملابس نوم ساخنة، والمتهم يقوم بالقفز من الشباك.

 

سيرياهوم نيوز 5 – رأي اليوم 19/8/2020

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“الغارديان”: “إسرائيل” غيّرت الواقع الجغرافي في محور “فيلادلفيا” ومعبر رفح

صور الأقمار الصناعية ومقاطع الفيديو التي نشرها جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزون حول مدينة رفح على وسائل التواصل الاجتماعي تظهر الدمار الكبير الذي حل بالمدينة.   ...