الرئيسية » قضايا و تحقيقات » لجنة الاستلام رفضت استلامه ونقابة المهندسين تكشف الخلل الفني الكبير وسوء تنفيذ بناء اتحاد حرفيي طرطوس وترى ان البناء غير قابل للاستلام فعلاً!

لجنة الاستلام رفضت استلامه ونقابة المهندسين تكشف الخلل الفني الكبير وسوء تنفيذ بناء اتحاد حرفيي طرطوس وترى ان البناء غير قابل للاستلام فعلاً!

*هيثم يحيى محمد
كشف تقرير صادر عن فرع نقابة المهندسين بطرطوس حجم الخلل الكبير في تنفيذ بناء حديث عائد لاتحاد حرفيي طرطوس في المنطقة الصناعية مؤلف من محلات وثلاث طوابق حيث اكدت اللجنة الفنية المشكلة لدراسة وضع البناء بعد رفض استلامه من لجنة الاستلام التي شكلها فرع الاتحاد ان التنفيذ يخالف المخططات من جوانب عديدة  وان مقاومات البيتون المنفذ ضعيفة جداً وبعيدة بشكل كبير عن المقاومات التصميمية وان البناء غير قابل للاستلام بوضعه الحالي
ويقول علي سعد عضو مكتب الاتحاد ورئيس لجنة الاستلام ان وضع البناء سيئ جداً ولا يمكن استلامه لذلك رفضت لجنة الاستلام استلامه  وبناء على ذلك تم اتخاذ قرار من المكتب التنفيذي للاتحاد بإحالة الموضوع لفرع نقابة المهندسين لإعطاء  الراي فيما اذا كان البناء  صالح ام غير صالح وفيما اذا كان يمكن استلامه بالشكل الصحيح والقانوني أم لا ،مشيراً إلى أن قيمته العقدية تصل لاكثر من 65 مليون ليرة اما اعادة بنائه حالياً فتحتاج لأكثر من 400 مليون ليرة وهو مشروع استثماري للاتحاد.
وبالعودة الى تقرير النقابة الموجه لاتحاد الحرفيين الاسبوع الماضي (حصلت الوطن على نسخة منه)تقول اللجنة الفنية المكلفة بدراسة وضع البناء انها  اختارت عينات عشواىية من العناصر الانشائية  للتاكد من مقاومات البيتون المصبوب في البناء وحديد التسليح حسب المهمة الموكلة اليها ووفق تعمبم رئيس مجلس الوزراء رقم ٢٧١/١٥لعام ٢٠١٧ ولم تأخد كامل عناصر البناء ،وانه تبين لهاوجود اختلافات بين المخططات المصدقة والمرخصة وبين الواقع المنفذ من حيث المقاطع للاعمدة والجوانز والاسقف
كما بين تقرير اللجنة ان مقاومات البيتون المنفذ على الواقع ضعيفة جدا وبعيدة بشكل كبير عن المقاومة التصميمية وهذا يشكل خللاً كبير ومخالفاً لتعليمات الكود العربي السوري ولا يمكن قبولها ،واوضح التقرير والجدول الموجود فيه بشكل مفصل الفرق بين حديد التسليح في المخططاات وبين الواقع للعينات المدروسة
وبناء على ماتقدم رأت اللجنة والنقابة وجوب تكليف جهة فنية متخصصة باعادة دراسة كافة عناصر البناء الانشائية وحسابها من جديد وفق الحمولات المقررة والتدعيم للعناصر بالطريقة المناسبة وبعد ذلك يتم معرفة ان كان البناء صالحاً أم غير صالح  ،أما فيما يخص امكانية استلام البناء بالشكل الصحيح والقانوني وبسبب الفروقات الكبيرة بين المقاومة التصميمية والفعلية والفروقات في حديد التسليح والمقاطع البيتونية بين المخططات والواقع فقد رأت اللجنة والنقابة  ان البناء بوضعه الحالي غير قابل للاستلام
عبد الكريم عبود رئيس اتحاد الحرفيين بطرطوس رد على تساؤلات (الوطن)بخصوص ماتقدم  حيث بين انه قام  -فور وصول التقرير  للاتحاد ودراسته في اجتماع المكتب- بإبلاغ تقرير نقابة المهندسين عن وضع البناء لكل من المتعهد المتعاقد معه للتنفيذ  والمهندس المشرف  عليه  بشكل قانوني وأعطاهما مهلة اسبوع للرد مؤكداً ان المخطئ سيدفع ثمن خطئه وانه لا أحد فوق رأسه ريشة ولا احد فوق القانون والمحاسبة واعداً بمتابعة الأمر بالشكل الفني والقانوني المناسب  .
(سيرياهوم نيوز-الوطن26-9-2020)
x

‎قد يُعجبك أيضاً

“الوطن” تتابع قضية جمعية المواصلات الاستهلاكية.. التموين تعاقب.. والمواصلات تحيل موظفتها للرقابة الداخلية

مازال موضوع موظفة المواصلات الطرقية وأحد المواطنين يتفاعل نتيجة المشادة الكلامية عندما كان يريد الحصول على المادة المقننة من جمعية العاملين في المواصلات الاستهلاكية. “الوطن” ...