آخر الأخبار
الرئيسية » عربي و دولي » لقاء تضامني مع سورية رفضاً لـ«قانون قيصر» الأميركي في لبنان

لقاء تضامني مع سورية رفضاً لـ«قانون قيصر» الأميركي في لبنان

طالبت أحزاب وقوى لبنانية، اليوم السبت، بزيادة التنسيق والتعاون بين لبنان وسورية لمواجهة ما يسمى «قانون قيصر» الأميركي واتخاذ موقف جريء لإجبار أميركا على التراجع عن هذا «القانون» الظالم والإجراءات القسرية ضد سورية.
وذكرت وكالة «سانا»، أن قيادة حزب البعث العربي الاشتراكي في عكار شمال لبنان، نظمت، لقاءً تضامنياً مع سورية رفضاً لما يسمى «قانون قيصر» الأميركي، شاركت فيه أحزاب وقوى وفعاليات وشخصيات لبنانية.
وأكد رئيس حركة الإصلاح والوحدة ماهر عبد الرزاق في كلمة له، أن ما يسمى «قانون قيصر» الجائر والظالم يستهدف الشعب السوري في لقمة عيشه، مشيراً إلى أن فرض الإدارة الأميركية له جاء بسبب مواقف سورية الداعمة لقضايا الأمة المحقة وخصوصاً القضية الفلسطينية.
واعتبر عبد الرزاق أن الحرب التي تشن على سورية، تستهدف المنطقة بأسرها، داعياً اللبنانيين إلى وعي خطورة المؤامرة الأميركية الصهيونية على لبنان والتي تستهدف إشعال الفتنة والتحريض على المقاومة.
المنفذ العام لعكار في الحزب السوري القومي الاجتماعي ساسين يوسف بدوره، اعتبر في كلمة باسم الحزب، أن ما يسمي «قانون قيصر» هو فصل جديد من فصول التآمر على لبنان وسورية ويندرج في سياق الأدوات الجديدة التي تحارب بها أميركا الشعبين السوري واللبناني، مطالباً بزيادة التنسيق والتعاون بين لبنان وسورية لمواجهة هذا القانون الظالم.
من جانبه، طالب عضو الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين «المرابطون» عبد اللـه الشمالي، باتخاذ موقف جريء لإجبار أميركا على التراجع عن «قانون قيصر» والإجراءات القسرية ضد سورية.
وفي كلمته خلال اللقاء، شدد أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في عكار شحادة العلي، على أن «شعبنا الذي لم يستسلم أمام كل أنواع الأسلحة لن يستسلم في معركة استهدافه في لقمة عيشه».
سيرياهوم نيوز 5 –  الوطن 11/7/2020
x

‎قد يُعجبك أيضاً

المقاومة الفلسطينية ترد على العدوان الإسرائيلي وتقصف تل أبيب بعشرات الصواريخ

رداً على العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة قصفت المقاومة الفلسطينية بعشرات الصواريخ تل أبيب ومستوطنات إسرائيلية مقامة على أراضي الفلسطينيين في الأراضي المحتلة عام ...