آخر الأخبار
الرئيسية » من المحافظات » مئة شركة صناعية في مهرجان التسوق الشهري (صنع في سورية) بطرطوس

مئة شركة صناعية في مهرجان التسوق الشهري (صنع في سورية) بطرطوس

انطلقت في الصالة الرياضية بمدينة طرطوس مساء اليوم فعاليات مهرجان التسوق الشهري”صنع في سورية”بدورته الـ 106 والذي تقيمه غرفة صناعة دمشق وريفها بمشاركة أكثر من 100 شركة صناعية وطنية.

وتقدم الشركات المشاركة العديد من المنتجات الصناعية الغذائية والمنظفات والألبسة والأحذية والقرطاسية بأسعار منافسة وحسومات على جميع المواد.

رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان طلال قلعجي أكد في تصريح لـ سانا أن الهدف من المهرجان الذي يستمر حتى الثامن من الشهر الجاري تقديم السلع من المنتج إلى المستهلك مشيرا إلى حرص أصحاب الشركات والمعامل والصناعيين على بيع المنتج بسعر التكلفة والترويح للسلع الجديدة.

بدوره محمد العمر مشرف فريق”صنع في سورية”بين في تصريح مماثل أن المهرجان يهدف إلى تخفيف الأعباء عن المواطنين في ظل ارتفاع الأسعار وكسر حلقة تجار الجملة والمفرق والترويج للمنتجات الوطنية لافتا إلى أن المهرجان مستمر بتقديم قسائم شرائية لذوي الشهداء.

وأوضح يوسف حسن مدير فرع السورية للتجارة بطرطوس أن جناحها الخاص يحرص على إيجاد بصمة خاصة له في المهرجان وتقديم تشكيلة واسعة من المواد والسلع الغذائية والقرطاسية والألبسة والمنظفات مؤكدا أن الأسعار تنطلق من مبدأ التدخل الإيجابي وتأمين المواد بسعر يقل عن السوق بنسبة 10 إلى 30 بالمئة.

يونس محمد من دمشق أوضح أنه يشارك بالمهرجان بتقديم الأحذية بسعر يقل عن السوق بنحو 30 بالمئة بينما يقدم المهندس خالد نقل منتجات غذائية محلية كالزيتون والمكدوس والمربيات في حين بين رضوان كنج مندوب شركة منظفات القادم من دمشق أن الشركة تقدم منذ اليوم الأول للمهرجان منتجاتها بحسم يصل إلى 35 بالمئة.

وأشار علاء الدين حبال مندوب شركة غذائية من ريف دمشق إلى تقديم حسومات وعروض على منتجات الشركة الغذائية الصحية للأطفال والطلاب بينما لفتت مندوبة أحدى الشركات التجارية تمارة السعدي إلى أن الشركة تقدم مختلف أصناف المتة والمساحيق الساخنة بسعر الجملة وبحسم 7 بالمئة عليها.

عدد من زوار المهرجان أكدوا أنهم يحرصون على شراء حاجياتهم منه باعتباره فرصة لشراء السلع المختلفة بأسعار منافسة كما قالت ديمة علي في حين وجد محمد محمد أن الاقبال الكبير منذ اليوم الأول دليل على نجاح المهرجان ورضى المواطنين على ما يقدمه من أسعار وعروض بينما اعتبرت علا صالح أن المهرجان خطوة جيدة وأن الأسعار مناسبة للجميع.

وأوضحت عبير دروبي أن المهرجان يتميز بالترتيب والتنسيق والتنظيم اللافت والاستقبال الجيد من أصحاب الشركات المشاركة فيما رأى ربيع إبراهيم أن المهرجان يشجع المواطنين على شراء حاجياتهم الأساسية بأسعار مقبولة في ظل الحصار الاقتصادي المفروض على الشعب السوري وارتفاع الأسعار.

فاطمة حسين

 سانا-سيرياهوم نيوز
x

‎قد يُعجبك أيضاً

خليل يترأس اجتماعاً لمتابعة سير العمل في مدينة معارض السيارات بالدوير بريف دمشق

  عُقد اليوم اجتماعاً تمهيدياً موسعاً في مبنى محافظة ريف دمشق برئاسة السيد المحافظ أحمد ابراهيم خليل للوقوف على واقع العمل في مدينة معارض السيارات ...