آخر الأخبار
الرئيسية » من المحافظات » مجلس محافظة السويداء يطالب بإجراءات لمنع وصول القمح للسماسرة والتجار

مجلس محافظة السويداء يطالب بإجراءات لمنع وصول القمح للسماسرة والتجار

أشار أعضاء مجلس محافظة السويداء خلال جلستهم العادية اليوم إلى ظاهرة انتشار التجار والسماسرة في المحافظة ممن يسعون إلى شراء القمح من المزارعين بأسعار مضاعفة، حيث وصل الأمر بالبعض منهم إلى شراء القمح بسعر ألف ليرة للكيلو إضافة إلى قيام آخرين بشراء الثروة الحيوانية من أبقار وأغنام بأسعار فلكية مطالبين بالتصدي لهذه الظاهرة ووضع الحواجز لضبط كل سيارة تقوم بنقل الأقماح ورؤوس الأغنام والأبقار خارج المحافظة، على أن يتم بالتوازي مع هذا الإجراء تقديم التسهيلات للفلاحين في عملية نقل وتسليم القمح إلى مكتب الحبوب وقبول الأقماح المسلمة بغض النظر عن نسبة الشوائب فيها لأن معاناة المزارعين مع تلك القرارات تدفع البعض منهم إلى بيع القمح للتجار تخفيفاً للأعباء.
 
كما جرت المطالبة بمراقبة تسعيرة النقل الداخلي والخارجي ومحاولة تخفيضها وخاصة أن الشريحة الأكبر المتضررة من هذه الارتفاعات كانت من نصيب الموظفين والطلاب لعدم توافق أسعار النقل مع الدخل المحدودة والذي أدى إلى ترك كثير من الطلاب لجامعاتهم، إضافة إلى المطالبة بمراقبة الأسعار وتخفيضها في ظل الوضع المعيشي الضيق الذي ترافق مع تردي الوضع الاقتصادي.
 
هذا وأشارت معظم مداخلات الأعضاء إن لم يكن جميعها إلى ضعف دور السورية للتجارة في التدخل الايجابي وكسر الأسعار جراء خلو جميع صالاتها على ساحة المحافظة من كل المواد وعدم وجودها إلا عند حضور المسؤولين!.
 
كما سأل البعض من الأعضاء: لماذا لا يتم إنصاف المغتربين الذين وقفوا مع الوطن وإعطاؤهم أبسط حقوقهم عند العودة إلى أرض الوطن من خلال إلزامهم بالحجر في محافظتهم وعدم إرسالهم إلى مراكز في المحافظات وخاصة أن مراكز الحجر والعزل في السويداء مجهزة على أكمل وجه منذ بداية جائحة كورونا، لتنتهي الجلسة بردود غير مقنعة من أصحاب القرار في المحافظة.
 
عبير صيموعة
سيرياهوم نيوز 5 – الوطن 6/7/2020
x

‎قد يُعجبك أيضاً

استمرار بناء المقاسم السكنية في ماروتا سيتي بدمشق

 دمشق – ثورة زينية:تتواصل أعمال بناء المقاسم السكنية في مدينة ماروتا سيتي في المنطقة التنظيمية الاولى جنوبي شرقي المزة بدمشق ضمن مشروع المرسوم ٦٦.ويستمر تنفيذ ...