الرئيسية » قضايا و تحقيقات » مصادرة 48 طناً من الحطب .. مسلسل التعدي على الثروة الحراجية في طرطوس مستمر.. والرقابة تكتفي بتنظيم الضبوط!

مصادرة 48 طناً من الحطب .. مسلسل التعدي على الثروة الحراجية في طرطوس مستمر.. والرقابة تكتفي بتنظيم الضبوط!

أيهم إبراهيم:

تشتهر محافظة طرطوس بغاباتها وثروتها الحراجية التي جعلتها مقصداً سياحياً بامتياز، إلّا أن الظروف الاقتصادية و المعيشية الصعبة التي يعانيها المواطنون المرتبطة بمفرزات الحرب على البلاد و ما نتج عنها من قلة المحروقات و ارتفاع أسعارها دفعت بعض ضعاف النفوس للتعدي على الثروة الحراجية و المتاجرة بمادة الحطب للتدفئة ولاسيما بعد أن وصل سعر الطن إلى 600 ألف ليرة في الأسواق لتشكل هذه الاعتداءات خطراً حقيقياً على الثروة الحراجية في المحافظة.

و في هذا الصدد أشار المهندس فادي ديوب رئيس دائرة الحراج في مديرية زراعة طرطوس لـ«تشرين» إلى أن عدد الضبوط الحراجية المنظمة منذ بداية العام الجاري و حتى تاريخه بلغ 741 ضبطاً حراجياً بمخالفات متنوعة ” كسر – قطع و تشويه – مصادرات – حرق … إلخ ” ، حيث بلغت كميات الحطب المصادرة التي تم بيعها بالمزاد 30 طناً من الحطب الصناعي و 18 طن حطب تدفئة .

و أضاف ديوب : تقوم المديرية سنوياً ضمن خطتها المعتادة بتوزيع حطب التدفئة على عائلات ذوي الشهداء و الجرحى، و الحطب هو نتاج عمليات التربية و التنمية، و يباع وفق الأسعار المحددة لدى المديرية حيث تراوح سعره ما بين 120 ألف ليرة لطن خشب الصنوبر و 300 ألف ليرة لطن خشب السنديان، و بكمية لا تتجاوز نصف طن لكل عائلة بموجب الطلبات المقدمة إلينا أصولاً، حيث بلغ عدد العائلات المستفيدة حتى تاريخه 287 أسرة هذا العام .

و عن الإجراءات المتخذة من مديرية الزراعة بخصوص ظاهرة المتاجرة بمادة الفحم وخاصة فحم «الأراكيل» و عمليات «التفحيم» المنتشرة بريف المحافظة لفت ديوب إلى أن رخص التفحيم متوقفة حالياً حتى إشعار آخر، و أي عملية تفحيم مخالفة للقانون تستوجب اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيالها و الإحالة إلى القضاء المختص .

سيرياهوم نيوز 6 – تشرين

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ضبوط تموينية في عدة محافظات بحق أصحاب محطات وقود مخالفين وتغريمهم مالياً

ضبطت مديريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك في محافظات درعا وحمص وحماة مخالفات بحق أصحاب محطات وقود ومحال تجارية ووسائط نقل.   ففي حمص أوضح مدير ...