آخر الأخبار
الرئيسية » مجتمع » معهد الرعاية الاجتماعية في شين.. تمكين الأطفال ذوي الإعاقة ودمجهم بالمجتمع

معهد الرعاية الاجتماعية في شين.. تمكين الأطفال ذوي الإعاقة ودمجهم بالمجتمع

تمام الحسن

ينفرد معهد الرعاية الاجتماعية في ناحية شين بريف حمص الغربي باحتضانه للأطفال ذوي الإعاقة المقيمين في الناحية وقراها ومتابعتهم وفق أحدث الأساليب التربوية ما يسهم بدعمهم والعمل لتحقيق اندماجهم بالمجتمع.

مديرة المعهد هدى بدر أوضحت لمراسلة سانا أن المعهد يخدم 4 فئات من الإعاقة وتشمل الذهنية من عمر 6 ولغاية 15 عاماً والصم والبكم من عمر 4 ولغاية 10 أعوام والشلل الدماغي والمكفوفين من عمر 5 ولغاية 10 أعوام بإشراف كوادر تربوية متخصصة إضافة إلى التعليم الأكاديمي وفق البرنامج الوطني للإعاقة المعتمد من قبل وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل مشيرة إلى وجود 27 طفلاً في المعهد خلال العام الحالي من شين وقراها 17 لإناثاً و10 ذكور.

بدوره بين الاختصاصي النفسي بالمعهد عادل رضوان أن دوره يقتضي متابعة الأطفال منذ التحاقهم بالمعهد للوصول بهم لحالة التأقلم والانسجام مع رفاقهم ومشرفيهم بالاعتماد على وسائل تربوية وتعليمية وترفيهية ترصد قدرات كل طفل وتعكس توافقه النفسي مع محيطه كما ترصد تقدمه بتعزيز مهاراته الحياتية الذاتية والتعليمية وبالتواصل التام مع الأهل لتلافي جميع الصعوبات.

ولفتت معلمة الإعاقة الذهنية بالمعهد رهف عبود إلى أن رعاية الأطفال وتعليمهم تتم بالتدريج بهدف إعطائهم المعلومات والمهارات اللازمة وفقاً لعمر الطفل وقدرته العقلية واستجابته للمنهاج التربوي والتعليمي المقرر مبينة أنه حسب تقدم الطفل أكاديمياً يتم تزويده بالمزيد من السلوكيات والمعلومات التي من شأنها تحقيق دمجه بالمجتمع.

وأعرب عدد من أهالي الأطفال ومنهم ايلين سلوم والدة كريم 7 سنوات ولديه متلازمة داون ورسمية الحسن والدة ندى 9 سنوات وتعاني الصم والبكم عن ارتياحهم لتقدم أطفالهم سلوكيا ومعرفيا منذ دخولهم المعهد وتدريبهم ورعايتهم والتواصل الدائم معهم لتضافر الجهود والخروج بنتائج جيدة مؤكدين أهمية وجود اطفالهم في المعهد كونه الوحيد بريف المحافظة.

وتم إحداث المعهد وفق قرار وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل رقم 1416 للعام 2013.

سيرياهوم نيوز 6 – سانا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بأدوات بسيطة.. سيدة تؤسس مشروعاً لتصنيع الصابون الطبيعي

عمر الطويل بهدف إثبات الذات بالعمل المنتج ومواجهة ظروف الحياة ومتطلباتها نجحت إيناس أبو حمدان من محافظة السويداء بتأسيس مشروع متناهي الصغر لتصنيع الصابون الطبيعي ...