آخر الأخبار
الرئيسية » صحة و نصائح وفوائد » هذا ما يحدث لجسمك إذا أكلت الكوسا كل يوم

هذا ما يحدث لجسمك إذا أكلت الكوسا كل يوم

الكوسا، هي واحدة من أقدم أنواع النباتات، وتعتبر من الفاكهة وليست من الخضروات، كما يعتقد الكثير من الناس، وقد انتشرت زراعته من المكسيك وتكساس وماين، عندما وصل الإسبان والبرتغاليون إلى أمريكا، جلبوا هذه الفاكهة، وبالتالي نشروا زراعتها في جميع أنحاء أوروبا. وكان نجاح زراعة الكوسا وانتشارها في أمريكا سببًا في الاحتفال يوم 8 أغسطس من كل عام في الولايات المتحدة بيوم الكوسة الوطني. وفي عام 2019، وصل الإنتاج العالمي من هذه الفاكهة إلى ما يقرب من 28 مليون طن، وهي أرقام تشهد على شعبيتها، كونها غذاءً منخفض السعرات الحرارية، لكنها مليئة بالعناصر الغذائية. وقد نشرت صحيفة (الإسبانيول) الإسبانية تقريرًا تحدث فيه عما يحدث لجسمك إذا أكلت الكوسا كل يوم، وقالت الصحيفة إن الكوسا هي فاكهة تتميز باحتوائها على نسبة عالية من الماء والألياف التي تعمل على تحسين الهضم . وأورد التقرير أنه نظرًا لاحتوائها على نسبة عالية من الماء ووجود الألياف، فهي غذاء مثالي لأنظمة التحكم في الوزن، لأنها تعزز الشعور بالشبع. كما تحتوي الكوسا على فيتامين ب الذي يساعد على تكوين خلايا جديدة، ويمنع فقر الدم ويحافظ على صحة الجلد، كذلك فيتامين سي، وهو عنصر غذائي أساسي في تكوين الغضاريف والأوعية الدموية والعضلات، وهو أيضا مفتاح للشفاء العمليات. وسرد التقرير عدة فوائد لتناول الكوسا لو تناولتها بشكل يومي: يفيد العبور المعوي بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في المعدة، سيكون من السهل جدًا هضم الكوسا نظرًا لمحتواها على الألياف، بالإضافة إلى الاستفادة من العبور المعوي وتجنب الإمساك تقليل الكوليسترول تساعد هذه الفاكهة في تقليل مستويات الكوليسترول في الدم وتنظيم نسبة السكر في الأخير أيضًا، كما أن أليافها تساعد على خفض خطر الإصابة بتصلب الشرايين وتراكم الدهون والكولسترول داخل الشرايين؛ مما قد يؤدي إلى تضييقها وعرقلة تدفق الدم. صحة العين ومن نقاط قوتها الأخرى أنها تحتوي على مادتي اللوتين والزياكسانثين، وهي أصباغ كاروتينات نباتية لونها أصفر مائل للبرتقالي، وهي مهمة جدًا لصحة العينين، وتقاوم هاتان المادتان الضمور البقعي للعين المرتبط بالعمر، وهو أحد الأسباب الرئيسية لضعف البصر والعمى. علاوة على ذلك، فبإمكان أصباغ كاروتينات تقليل الآثار السلبية للضوء الأزرق من الشاشات الرقمية على البصر، لأن هذه الكاروتينات البقعية هي مرشحات طبيعية للضوء الأزرق عالى الطاقة. يخفض ضغط الدم من المعادن التي تحتوي عليها الكوسا، البوتاسيوم والذي يساعد في الحفاظ على عمل العضلات والأعصاب، ويحافظ على نبضات القلب في مستوياته الطبيعية ويحافظ على مستويات السكر في الدم. الحفاظ على العظام كما تحتوي الكوسا على الكالسيوم، الذي يساعد على تكوين الأسنان والعظام وحمايتها، بالإضافة إلى الوقاية من هشاشة العظام. مدرة للبول كونها غنية بالبوتاسيوم وقليل من الصوديوم، فإن لها تأثير مدر للبول، وتساعد على التخلص من السوائل الزائدة من الجسم، مما يجعلها مناسبة جدًا للأشخاص الذين يرغبون في إنقاص الوزن أو ارتفاع ضغط الدم. في نفس الوقت، حذر التقرير الأشخاص الذين يعانون من الفشل الكلوي المزمن في مراحل متقدمة.

( سيرياهوم نيوز-الأهرام المصرية 11-9-2021 )

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصحة: الالتزام بالإجراءات الوقائية وتلقي اللقاح المضاد لكورونا

راما رشيدي عاد منحنى الإصابات بفيروس كورونا للارتفاع مجددا بعد فترة قصيرة من الاستقرار وفق القائمين على القطاع الصحي الذين أكدوا أن حجر الأساس للحد ...