الرئيسية » الإفتتاحية » هكذا نعتمد على أنفسنا

هكذا نعتمد على أنفسنا

كتب رئيس التحرير:هيثم يحيى محمد
ثبت ان كل ماقامت وتقوم به الجهات الحكومية المعنية لوقف تراجع قيمة ليرتنا مقابل العملات الأجنبية ،والحد من ارتفاعات الاسعار وفوضى الاسواق لم يؤد الى النتائج المرجوة بدليل مانشهده ونعيشه على ارض الواقع من منغصات ومعاناة مؤلمة وتداعيات أكثر إيلاماً !
هذا الواقع يفرض على أصحاب القرار في مؤسسات الدولة المتسلسلة اتباع طرق جديدة واعتماد مبادرات وأدوات و اليات عمل مختلفة تتماشى مع الظروف القاسية التي نتعرض لها وبحيث تنجح من خلالها في معالجة الاسباب الداخلية لما وصلت اليه أوضاعنا النقدية والاقتصادية ،وفِي التخفيف من آثار الحصار والعقوبات الخارجية المفروضة علينا وعلى بلدنا ظلماً وعدواناً
وضمن هذا الإطار نعتقد انه من الضرورة والأهمية بمكان ايجاد طرق عملية يقودها أشخاص متمكنون وحريصون ومؤمنون بالخلاص الجماعي وليس الفردي مهمتهم توفير كل متطلبات الاعتماد على الذات ودعم كل المبادرات المتعلقة بذلك مادياً ومعنوياً سواء أكانت مبادرات فردية يقوم بها اشخاص ام مؤسساتية تقوم بها جهات عامة او خاصة ضمن المحافظات وفِي العاصمة شريطة التنسيق  والتشبيك بين هذه الجهات حتى تتكامل الجهود ونمنع هدر الزمن والمال العام والخاص..الخ
وفِي هذا المجال نؤكد على ضرورة الاهتمام بالريف من خلال تحسين كل أنواع الخدمات له، والتخفيف من رسوم وتكاليف البناء فيه، ومعالجة أزمة النقل بينه وبين المدينة، حتى لايضطر أبناء القرى للهجرة الى المدن والسكن فيها وترك أراضيهم بوراً  ..وأيضاً دعم الفلاحين للعناية بأراضيهم وزراعتها من خلال توفير مستلزمات الانتاج الزراعي لهم في الوقت المناسب،ومنح القروض الزراعية الميسرة،وفتح المزيد من الطرق الزراعية وتعبيدها  ،وتشجيع ومتابعة كل من يطّور أرضه ويزيد من إنتاجها كماً ونوعاً  ،ومن خلال تسويق إنتاجهم بأسعار تغطي التكلفة مع هامش ربح محدد ..الخ
ماتقدم وغيره سوف يساهم مساهمة كبيرة في تطبيق مبدأ الاعتماد على الذات قولاً وفعلاً وإلا سنبقى في دائرة الكلام والشعارات التي لاتغني ولا تسمن أبداً
(سيرياهوم نيوز-الثورة٣-٣-٢٠٢١)
x

‎قد يُعجبك أيضاً

عقلية مختلفة لإدارة أزمتنا

كتب رئيس التحرير:هيثم يحيى محمد تؤكد المعاناة التي يعيشها بلدنا حالياً- مع استمرار الحرب العدوانية عليه بأشكالها المختلفة – أن مواجهة آثار وتداعيات هذه الحرب ...