آخر الأخبار
الرئيسية » مجتمع » وفاة 4 عمال سوريين في حريق بمخازن تجارية في بغداد … 100 ألف طلب لجوء في ألمانيا منذ مطلع العام.. والسوريون ثلثهم

وفاة 4 عمال سوريين في حريق بمخازن تجارية في بغداد … 100 ألف طلب لجوء في ألمانيا منذ مطلع العام.. والسوريون ثلثهم

لقي 4 عمال سوريين مصرعهم إثر حريق شبَّ بمخازن تجارية في العاصمة العراقية بغداد، على حين أظهرت أرقام جديدة صادرة عن المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين في ألمانيا أن عدد طلبات اللجوء في البلاد بلغ أكثر من 100 ألف طلب منذ مطلع العام الجاري 2024، حتى نهاية أيار الفائت، مشيرة إلى أن نسبة طالبي اللجوء السوريين بلغت قرابة الثلث.

 

ونقلت مواقع إلكترونية معارضة أمس، عن وسائل إعلام عراقية قولها: إن «فرق الدفاع المدني العراقي انتشلت 4 جثث متفحمة تعود إلى عمال من الجنسية السورية قضوا في حريق المخازن التجارية في شارع الظلال في بغداد».

 

واندلع حريق قبل ظهر أمس، داخل مخازن تجارية خلف صندوق الإسكان ضمن منطقة شارع الظلال، وأشارت وسائل الإعلام إلى أنه مع حلول فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة، يشهد العراق حوادث حرائق كثيرة تندلع في أماكن تجارية وصناعية وفي الأسواق وفي المباني والمؤسسات الرسمية، إذ تقدر الأضرار المادية سنوياً بملايين الدولارات إضافة إلى الخسائر بالأرواح.

 

وفي أيار الماضي، تحدثت شبكات محلية معارضة عن وفاة شابة سورية وإصابة 10 آخرون، نتيجة حادث سير لحافلة كانت تقل عاملين سوريين بمدينة دهوك.

 

وقالت تلك الشبكات حينها: إن «فتاة تبلغ من العمر 18 عاماً توفيت، وأصيب 10 آخرون بجروح متفاوتة، إثر حادث سير لحافلة تقل عمالاً سوريين في دهوك».

 

وحسب وسائل إعلام عراقية، فإن الحادث جاء نتيجة اصطدام حافلة تقل عمالاً سوريين بسيارة، أثناء توجههم إلى أحد المعامل في دهوك، ونقلت فرق الإسعاف المصابين حينها إلى المستشفى لتلقي العلاج الطبي اللازم.

 

بموازاة ذلك، أشارت البيانات التي نشرها المكتب الاتحادي الألماني للهجرة واللاجئين «BAMF» إلى تقدم 17 ألفاً و231 شخصاً بطلب لجوء خلال أيار الماضي، ليصل عدد طلبات اللجوء بالضبط منذ مطلع العام الجاري حتى نهاية أيار إلى 103 آلاف و467 طلباً، وذلك بانخفاض قدره 17.6 بالمئة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وذلك حسبما ذكرت مواقع إلكترونية معارضة أمس.

 

ولفت المكتب إلى أنه بتّ بقرار 131 ألفاً و750 طلب لجوء منذ بداية هذا العام، وبلغت نسبة طالبي اللجوء الذين حصلوا على وضع الحماية 46.8 بالمئة، في حين رفضت طلبات 35 ألفاً و892 شخصاً، كما أُنهيت إجراءات 34 ألفاً و183 طلباً لأسباب أخرى، مثل إجراءات دبلن أو وقف الإجراءات بسبب سحب طلب اللجوء، وحسب الإحصائية، فإن معظم طلبات اللجوء، أكثر من 60 بالمئة، جاءت من ثلاثة بلدان رئيسية هي سورية وأفغانستان وتركيا، وبلغت نسبة طالبي اللجوء السوريين قرابة الثلث، حيث تقدم 33 ألفاً و556 سورياً بطلب لجوء لأول مرة في ألمانيا منذ مطلع هذا العام، ومع ذلك، أشارت صحيفة «دي فيلت» الألمانية أنه ما يزال المستوى الحالي لهجرة اللجوء أعلى بكثير من أرقام الفترة من 2017 إلى 2022 والفترة التي سبقت أزمة الهجرة 2015/2016، وللعام الثاني عشر على التوالي ما تزال طلبات اللجوء التي تُقدم كل عام في ألمانيا تتجاوز حاجز الـ100 ألف طلب، وفي عام 2013، كان هذا هو الحال لأول مرة منذ حروب البلقان في التسعينيات، حيث بلغ عدد طلبات اللجوء 127 ألفاً.

 

وفي حين يعتبر العديد من السياسيين أن 100 ألف طلب لجوء سنوياً، عدد منخفض، إلا أن تجاوز حاجز 100 ألف طلب لجوء كان يُنظر إليه على أنه إشارة تحذير في ذلك الوقت، قبل السنوات القصوى من أزمة اللجوء الكبرى، وفقاً للصحيفة.

 

سيرياهوم نيوز1-الوطن

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أصعب أنواع النساء

      تلك التي إذا اشتاقت قست..واذا غارت جنت..وإذا خافت ابتعدت..واذا شعرت أن كرامتها في خطر رحلت… تلك التي لا تستطيع ابهارها بالمال والهدايا ...