آخر الأخبار
الرئيسية » شكاوى وردود » يمنعان التلوث عن سد الباسل والمناطق المحيطة محطتا السيسنية وبعمرة للصرف الصحي في ريف صافيتا والتأخير الكبير في إنجازهما ووضعهما في الخدمة ؟!

يمنعان التلوث عن سد الباسل والمناطق المحيطة محطتا السيسنية وبعمرة للصرف الصحي في ريف صافيتا والتأخير الكبير في إنجازهما ووضعهما في الخدمة ؟!

طرطوس _ فادية مجد :
المعاناة من مشكلات الصرف الصحي وتأخر إنجاز محطات معالجتها هي من الأمور المتفاقمة والتي تبرز الى الواجهة في محافظة طرطوس ، فمن صرف صحي ينتهي بأراض زراعية ،  وتلوث البحر بشكل مباشر ،   الى تلوث المسطحات المائية وانتشار الكثير من الأمراض ،  وتعريض صحة المواطن للخطر ..
في هذه المادة نسلط الضوء على محطتي  السيسنية وبعمرة للصرف الصحي في  ريف مدينة صافيتا والذي كان من المفترض وضعهما في الخدمة منذ سنوات طويلة نظرا للأهمية الكبيرة لانجازهما   في رفع التلوث عن المنطقة وبحيرة سد الباسل …
  نشير بداية الى اننا كتبنا عنهما سابقاً اكثر من مرة  وكان سبب التأخير بحسب ما أفادنا مدير الشركة العامة للصرف الصحي بطرطوس وقتها يعود لعدم رصد الاعتمادات المالية اللازمة ونكوص المتعهد بالنسبة لمحطة بعمرة  فما هي اسباب التأخير اليوم واين وصل العمل في تلك المحطتين
  مدير عام شركة الصرف الصحي منصور منصور اوضح  أن  الاعمال في محطة معالجة بعمرة قد شارفت على الانتهاء والعمل يجري في مراحله الاخيرة من قبل شركة المشاريع المائية _ فرع السدود _  في طرطوس وسيتم الانتهاء من تنفيذ المحطة قريبا ليصار الى وضعها في الخدمة .
اما  مدير فرع السدود بطرطوس المهندس احمد عبد الله وهي الشركة المنفذة للمحطة فقد تحدث عن تفاصيل سير التعاقد بحيثياته وسبب التأخير قائلا  أنه تم التعاقد من قبل الشركة العامة للموارد المائية / فرع السدود / عام ٢٠٠٩ مع شركة  مالتي بروجيكت وسكرية لتقديم التجهيزات الكهربائية والميكانيكية لمحطة بعمرة للصرف الصحي ، وتم استلام جزء من التجهيزات ،  ونتيجة الحصار الاقتصادي وزيادة الاسعار توقف المتعهد عن تقديم باقي التجهيزات ، وطالب بفروقات أسعار ، فتّم توجيه انذارات للمتعهد لاستكمال التجهيزات الكهربائية وتركيبها ، فلم يستجب المتعهد ولهذا سحبت الأعمال منه ، وتم التعاقد بموجب العقد رقم ٢٢ تاريخ ١ / ١٢ / ٢٠١٩ مع شركة وقاف اخوان للصناعة والتجارة وبمدة أربعة أشهر لتقديم  باقي التجهيزات للمحطة  ليصار لوضعها بالخدمة .
ولفت عبد الله الى أنه تم تركيب معظم التجهيزات إلا أن المتعهد طلب تعديل بعض التجهيزات غير المتوفرة في السوق المحلية ، وبعد عدة مراسلات للوزارة لم تتم الموافقة على طلبه ،  وحاليا يقوم المتعهد بتأمين المواد غير الموافق عليها ،  وسوف تركب فور تامينها في اقرب وقت وهي عبارة عن بواري وكابلات ، أما بقية التجهيزات فقد ركبت بالكامل مؤكدا أن نسبة الانجاز في محطة بعمرة تزيد عن ٩٠ بالمئة ومن المتوقع تشغيلها في وقت قريب جدا
وبخصوص  محطة السيسنية أشار مدير الشركة العامة للصرف الصحي بطرطوس المهندس منصور منصور  الى أنه  تم وضعها ضمن الأولويات وفي الدفعة الاولى  من المحطات التي سيتم تنفيذها ضمن الخطه الوطنية لتنفيذ محطات المعالجة واستخدامها في الري والسقاية خلال خطة هذا العام وننتظر امر الموافقة عليها  …
وأخيرا .. نتمنى ألا يطول انتظارنا هذه المرة كما المرات السابقة ،  فالحاجة ماسة لوضع هاتين المحطتين في الخدمة لرفع التلوث عن بحيرة سد الباسل في المنطقة ولنا متابعة للموضوع …
(سيرياهوم نيوز-الثورة 8-1-2021)
x

‎قد يُعجبك أيضاً

مياومو (السورية للتجارة) يطالبون بالمنحة .. !

اشتكى عدد من العمال المياومين العاملين في المؤسسة السورية للتجارة حرمانهم من المنحة التي صدرت في المرتين السابقتين، على الرغم من أن المنحة شملت كلاً ...