الرئيسية » شكاوى وردود » أهالي جرمانا يشكون غياب المياه عن منازلهم

أهالي جرمانا يشكون غياب المياه عن منازلهم

دمشق- مايا حرفوش  2020/12/25

يعاني أهالي مدينة جرمانا في ريف دمشق ومنذ حوالي الأسبوعين من غياب المياه عن منازلهم لفترات طويلة إضافة إلى وجود مشكلة في ضخ المياه ، فحين انتهاء فترة تقنين المياه يكون ضخها ضعيفاً فلا تتمكن المياه من الصعود إلى خزانات المواطنين ولاسيما القاطنين في الأبنية الطابقية العالية ما يضطر الكثير منهم إلى شراء المياه عبر الصهاريج الجوالة وبأسعار مرتفعة إذ يصل سعر تكلفة تعبئة خزان المياه إلى خمسة آلاف ليرة.
ويشير الأهالي في شكواهم إلى أنهم تواصلوا كثيراً مع المعنيين في وحدة مياه جرمانا وكان ردهم بأن سبب المشكلة هو عودة تقنين الكهرباء ليلاً مع العلم بأن المدينة كانت معفاة سابقاً من تقنين الكهرباء ليلاً لضمان وصول المياه إلى جميع أحياء مدينة جرمانا ، ويتساءل الأهالي: إن كان سبب غياب المياه عن منازلهم هو تقنين الكهرباء لماذا لا تقوم وحدة المياه بتشغيل المضخات عبر مولدات الديزل أو بأن تقوم وحدة المياه بالتنسيق مع شركة الكهرباء والاتفاق على موعد محدد تضخ فيه المياه خارج فترة تقنين الكهرباء ؟!
وفي رده على الشكاوى أوضح عمر درويش رئيس الوحدات الاقتصادية في مؤسسة المياه لـ«تشرين» بأن وضع المياه في مدينة جرمانا بدأ يشهد تحسناً منذ عدة أيام ، مؤكداً بأن جميع آبار المياه إضافة إلى العقدة الخامسة المغذية لمدينة جرمانا تعمل ولا يوجد أي عجز بمضخات المياه فحوالي 40 مضخة تضخ المياه للمدينة .
ولفت درويش إلى وجود بعض الصعوبات بضخ المياه إلى المدينة ولاسيما خلال فترة تقنين التيار الكهربائي، فسابقاً كانت المدينة معفاة من تقنين الكهرباء من الساعة 12 ليلاً لغاية السادسة صباحاً والآن عادت ساعات التقنين الكهربائي خلال تلك الفترة ، مضيفاً: عند فترة تقنين التيار الكهربائي نقوم بتشغيل مولدات المياه على الديزل .
وأكد درويش بأنه جاهز لتلقي أي شكوى من أي مواطن يعاني من واقع المياه وبأنه سيقوم بالتواصل مع وحدة مياه مدينة جرمانا والعمل على حلِّ مشكلة ضخ المياه.
بدوره أكد رئيس مركز كهرباء جرمانا المهندس غياث عيدة بأن ساعات تقنين الكهرباء في المدينة 3 ساعات قطع و3 ساعات وصل ، منوهاً بأن مدينة جرمانا كانت معفاة من التقنين الكهربائي خلال الفترات الماضي من الساعة 12 صباحاً لغاية الساعة السادسة صباحاً من أجل حل معاناة المواطنين من أزمة المياه وقدرتهم على تعبئة خزانات المياه ، مضيفاً: ولكن الآن وبحسب الكميات الواردة من الطاقة فلا نستطيع إعفاء مدينة جرمانا من التقنين الكهربائي خلال أوقات الليل وقد تم التواصل مع مؤسسة المياه بأن تقوم بتشغيل مولدات الديزل المغذية لمضخات المياه خلال فترة تقنين الكهرباء .

(سيرياهوم نيوز-تشرين٢٥-١٢-٢٠٢٠)

x

‎قد يُعجبك أيضاً

يمنعان التلوث عن سد الباسل والمناطق المحيطة محطتا السيسنية وبعمرة للصرف الصحي في ريف صافيتا والتأخير الكبير في إنجازهما ووضعهما في الخدمة ؟!

طرطوس _ فادية مجد : المعاناة من مشكلات الصرف الصحي وتأخر إنجاز محطات معالجتها هي من الأمور المتفاقمة والتي تبرز الى الواجهة في محافظة طرطوس ...