الرئيسية » عربي و دولي » حاتمي: لولا صمود الشعبين السوري والعراقي بوجه الإرهاب لكانت المنطقة في وضع خطير

حاتمي: لولا صمود الشعبين السوري والعراقي بوجه الإرهاب لكانت المنطقة في وضع خطير

أكد وزير الدفاع الإيراني العميد أمير حاتمي أنه لولا صمود الشعبين السوري والعراقي وقواتهما المسلحة وحكومتيهما بوجه المعتدين والإرهابيين المجرمين لكانت المنطقة في وضع مجهول وخطير.

وقال حاتمي لدى استقباله اليوم في طهران نظيره العراقي جمعة عناد سعدون الجبوري إن “سلوك القوى العظمى وعلى رأسها أميركا برهن أن لديهم خططا طويلة المدى لزعزعة استقرار المنطقة.. وما دامت القوى الأجنبية موجودة وتتدخل فإن تحقيق الاستقرار والسلام لن يكون متاحا”.

وأشار حاتمي إلى أن وزارة الدفاع في إيران بقدراتها وبنيتها التحتية الكبيرة التي جاءت في ظل الحظر الجائر مستعدة لتلبية احتياجات القوات المسلحة العراقية لتعزيز قدراتها الدفاعية لافتا إلى وجود تعاون متميز بين إيران والعراق على صعيد إرساء الأمن في المنطقة ومكافحة الإرهاب.

بدوره أعلن وزير الدفاع العراقي أن هدف الزيارة هو تعزيز وتقوية العلاقات بين البلدين مضيفا “أننا نسعى في ظل التبادلات الثنائية بين إيران والعراق إلى تعزيز قدرات القوات المسلحة العراقية على محاربة الإرهاب الذي ما زالت جذوره نشطة في المنطقة والقضاء عليه ولن ندخر جهدا حتى تدميره بالكامل”.

 

سيرياهوم نيوز 5 – سانا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

«الإصلاح» يدعم تظاهرات «أنصار الله» | صنعاء لحلفاء العدوّ: ترقّبوا تحوّلاً دراماتـيكياً

رشيد الحداد   صنعاء | رغم تمكّنها من إرباك القوات البحرية الأميركية والبريطانية في البحر الأحمر خلال الأسابيع الفائتة، تتّجه صنعاء إلى تفعيل تكتيكات عملياتية ...