آخر الأخبار
الرئيسية » شكاوى وردود » رئيس النقابة حمّل المسؤولية لمحاسبي الإدارة … حرمان عمال في تربية طرطوس من اللباس.. والتربية ترد: كتبنا وخاطبنا!!

رئيس النقابة حمّل المسؤولية لمحاسبي الإدارة … حرمان عمال في تربية طرطوس من اللباس.. والتربية ترد: كتبنا وخاطبنا!!

| هيثم يحيى محمد

الأحد, 03-10-2021

حمّل رئيس نقابة عمال الطباعة والثقافة والإعلام والتربية بطرطوس هيثم إبراهيم محاسبي مديرية التربية مسؤولية عدم تأمين اللباس الصيفي والشتوي لعامي 2020 و2021 لأكثر من 2800 عامل وعاملة بسبب تقصيرهم وعدم متابعتهم.

وقال إبراهيم في شكواه لـ«الوطن» لقد سبق أن تم تسليط الضوء في نهاية العام الماضي ومرة ثانية بداية العام الجاري على هذه القضية، حيث أكد مدير التربية أنه سيتابعها ويعالجها مع الوزارة، إلا أنه حتى الآن لم تعالج القضية ولم يتم تأمين سوى جزء من اعتمادات اللباس الصيفي لهذا العام وهذا لا يجوز أبداً لأن الوضع المادي لعمالنا سيئ واللباس حق لهم ولا يحق لأي جهة حرمانهم منه.

وأضاف رئيس النقابة: بالنسبة للباس العمالي الشتوي عن العام 2020 تمت المطالبه بتأمين الرصيد اللازم لكل من اللباس الصيفي والشتوي عن العام ٢٠٢٠ منذ شهر شباط ٢٠٢٠ وكانت رئيسة اللجنة النقابية تتابع الموضوع مع المعنيين لكن التجاوب لم يكن مرضياً من قبلهم، فخاطبنا مديرية التربية بكتاب خطي طالبناها فيه بالإسراع بتأمين اللباس العمالي (صيفي وشتوي) لكن التأخير كان دائماً من محاسبي الإدارة.. وفي شهر كانون الأول 2020 تبلغنا من محاسب الإدارة أنه لا يوجد رصيد للباس الشتوي فأرسلنا كتاباً لمديرية التربية لتأمين رصيد هذا اللباس بدورها مديرية التربية راسلت المحافظ للتوسط لدى وزارة الإدارة المحلية لتأمين الرصيد اللازم لكن حتى هذا التاريخ لم يتم تأمين الرصيد للباس الشتوي عن العام ٢٠٢٠.

ويتابع إبراهيم: أما بالنسبة للباس الصيفي عن عام ٢٠٢١ فطالبنا منذ شهر شباط وأكدنا ضرورة تأمين الرصيد اللازم للباس وتمت مخاطبة وزارة الصناعة من مديرية التربية لتحديد الجهة التي يتم تأمين اللباس الصيفي منها فحددت شركة وسيم للألبسة الجاهزة وتمت مخاطبة الشركة المذكورة عن قيمة سعر الطقم الصيفي وعندما أرسلت السعر إلى مديرية التربية تبين أن الرصيد الموجود لا يغطي قيمة العقد للعام ٢٠٢١ بدورها مديرية التربية راسلت الجهات المعنية لتأمين الرصيد لكن حتى تاريخه لم يأتنا الرد ويمكن أن يحرم منه عمالنا كما حرموا من اللباس الشتوي للعام 2020!

وختم بمناشدة الجهات المحلية والمركزية ذات العلاقة طالباً إليها إنقاذ الموقف وتأمين الاعتماد اللازم لشراء كل مستحقات العمال من اللباسين الصيفي والشتوي قبل فوات الوقت وانتهاء العام الحالي وداعياً إلى التفكير وابتداع الأفكار والمبادرات التي تعين العمال اليوم على الوضع المعيشي الصعب الذي يمرون به، لا أن نحرمهم من حقوقهم ومكاسبهم العمالية.

رد التربية

تابعنا الأمر مع مديرية التربية فأوضح مديرها علي شحود أن المشكلة بالاعتمادات مشيراً إلى أن المديرية خاطبت المحافظ بكتاب بتاريخ 12/8/2021 من أجل مخاطبة وزارة الإدارة المحلية لتأمين الموافقة والاعتماد اللازم للباس العمالي (طقم شتوي) والبالغ 155 مليون ليرة سورية عن موازنة 2020 من الاعتماد المقابل في موازنة عام ٢٠٢١ لعدم تأمينه في عام ٢٠٢٠ بسبب تأخر إجراءات التعاقد في العام المذكور.

وقال: أيضاً طلبنا في الكتاب مخاطبتها لتأمين الاعتماد اللازم بموجب كتاب المحافظة المعطوف على كتاب المديرية رقم بتاريخ ١٤/١٢/٢٠٢٠ وكان الرد بموجب كتاب وزارة الإدارة المحلية والبيئة بتعذر المعالجة لوروده بعد انتهاء السنة المالية وبعد ذلك تمت المراسلة بموجب كتابنا بتاريخ ٣/٢/٢٠٢١ لإضافة الاعتماد على الموازنة لتأمين اللباس العمالي المطلوب وحتى تاريخه لم يردنا أي رد أو إضافة

(سيرياهوم نيوز-الوطن)

x

‎قد يُعجبك أيضاً

«التعليم العالي» تباغت طلبة الجامعات برفع شامل لرسوم التعليم … مصدر مسؤول : السبب ارتفاع تكاليف ونفقات العملية التدريسية والامتحانية

فادي بك الشريف الثلاثاء, 12-10-2021 باغتت وزارة التعليم العالي، الطلبة الجامعيين، لمرحلتي الإجازة والدراسات العليا والتعليم المفتوح والموازي والسكن الجامعي بإجراء تعديل شامل للرسوم الدراسية ...