آخر الأخبار
الرئيسية » الزراعة و البيئة » زراعة البطيخ في الحسكة والسلمية.. إقبال متزايد وإنتاجية عالية

زراعة البطيخ في الحسكة والسلمية.. إقبال متزايد وإنتاجية عالية

تحتل محاصيل البطيخ بصنفيه الأحمر والأصفر صدارة الإنتاج في المحاصيل الصيفية التي تزرع في محافظة الحسكة نتيجة إقبال الفلاحين على زراعته في مختلف مناطق المحافظة نظراً للمردود المادي الجيد والإنتاجية العالية.

وبين رئيس دائرة الإنتاج النباتي في مديرية الزراعة المهندس جلال بلال في تصريح لمراسل سانا أن زراعة البطيخ الأحمر والأصفر شهدت إقبالاً كبيراً من قبل المزارعين خلال السنوات الأخيرة حيث تتجاوز المساحة المزروعة لما هو مخطط من قبل المديرية بعدة أضعاف نظراً للإنتاجية العالية للمحصول ووجود سوق تصريف قوية له في المحافظة إضافة إلى قلة تكاليف إنتاجه مقارنة بالمحاصيل الأخرى ولا سيما البندورة.

ولفت المهندس بلال إلى أن تقديرات إنتاج المحافظة من البطيخ للموسم الحالي تبلغ 75 ألف طن منها 62 ألف طن بطيخ أحمر والباقي بطيخ أصفر مشيراً إلى أن عمليات إنتاجه وطرحه في الأسواق بدأت مع مطلع الشهر الحالي ويستمر الإنتاج حتى أواخر شهر أيلول من كل عام.

وأشار عدد من الفلاحين ومنهم سلمان الخضير وعامر العوده من ناحية تل براك إلى أن إقبال الفلاحين على زراعته ناتج عن وجود سوق تصريف قوية له في أسواق محافظة الحسكة وفي أسواق المحافظات المجاورة يضاف إليها تكاليف الإنتاج المنخفضة والعوائد المجزية من زراعته.

وأوضح أن المساحة المزروعة بالبطيخ الأحمر في محافظة الحسكة للموسم الحالي بلغت 2082 هكتاراً من المساحة المخططة والبالغة 1073 هكتاراً.

وفي حماة تتواصل عمليات جني محصول البطيخ الأحمر في مختلف مناطق المحافظة ولا سيما في ريفها الشرقي حيث يشتهر بإنتاج هذا المحصول الذي يستبشر منتجوه خيراً في ظل استقرار أسعار المنتج ومستويات تسويقه الجيدة على الصعيد المحلي وفي مختلف المحافظات.

كاميرا سانا زارت أحد حقول إنتاج البطيخ الأحمر في قرية المبعوجة في ريف سلمية والتقت صاحبه شادي الحاج حسين الذي اوضح أن كميات الإنتاج لهذا العام مقبولة حيث يتراوح إنتاج الدونم الواحد ما بين 5 و6 أطنان مشيراً إلى أن أهم صنفين من البطيخ الجاري إنتاجهما في حقله ومعظم حقول المحافظة هما ليزيا وريد هيفين اللذان يتمتعان بصفات إنتاجية عالية كماً ونوعاً فضلاً عن لونهما وطعمهما المحببين لدى المستهلكين وإنتاجيتهما العالية.

وأضاف: تعد زراعة البطيخ مصدر دخل مادي مجزيا للكثير من الفلاحين وأصبح من أهم الزراعات التكثيفية البديلة في المنطقة والتي تبدأ عملية جنيه في مطلع شهر حزيران وتستمر عادة حتى نهاية شهر آب من كل عام.

من جانبه رئيس دائرة زراعة سلمية باسم سويدان بين أن زراعة البطيخ الأحمر في منطقة سلمية تتركز في صماخ وتلدره وبري والمبعوجة لافتاً إلى أن مساحة الأراضي المزروعة بهذه الغلة الزراعية في مجال منطقة سلمية تقدر بأكثر من 1500 دونم معظمها مروية تزيد تقديرات إنتاجها على 7 آلاف طن.

سيرياهوم نيوز 6 – سانا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

التوت الشامي محصول أساسي لأهالي دربل وتوقعات بإنتاج نحو 180 طناً

سفيرة إسماعيل على مساحة 30 دونماً في قرية دربل بمنطقة جبل الشيخ بريف دمشق تنتشر أشجار التوت التي ينتظر الأهالي قطافها في طقس اجتماعي مليء بالعمل ...