آخر الأخبار
الرئيسية » مواهب أدبية وخواطر » لا..لستُ سندريلا

لا..لستُ سندريلا

 

د.ريم حرفوش

كوني كسندريلا ..
مسكينة .. مستكينة .. مطيعة ..
جميلة منسية ..
انتظري الجنيّة لتحوّل لك اليقطينة ل سفينة ..
تُبحري مع الأحلام وتنتظري الأمير الموعود ..
وفي كل مكان يحطّ بك الرحال تتركي له فردة حذاء ..
لابد أن تكون هناك ذات يوم صدفة جميلة ..
تجعله يقتفي آثار قدميك التي باتت بسببه متشققة حافية ..
هذا هو ببساطة مختصر دورك المرسوم في الحياة ..
سيذكّروكِ كل ثانية أنك من بقايا حريم السلطان ..
وأنك كشهرزاد سيبقى مسلّط فوق رأسك حدّ السيّاف ..
مجتمع غارق في الثرثرات والحيثيات ..
لاينظر للإستثناء إلا أنه شواذ ..
حريصون نحن على قمع الحريات ..
التعبير عن الرأي دخول غير مشروع لعش الدبابير ..
البعض هنا كالعتم يحجبون عنك الدفء و الضياء ..
بقناعتهم نحن فئران تجارب لاأكثر ..
لايليق بنا سوى سكنى الجحران ..
ممنوع أن يكون لك جناحان ..
لاتحلّق .. لاتكن لغيرك شعلة ضياء ..
قائمة الممنوعات لدينا لاحدود لها ..
وكم يكثر هنا الجبناء ..
الذين لايجيدون سوى الترقب واصطياد الفرص والاختباء ..
في مستنقع التخاذل غارقون حتى القاع ..
لايمكن الخروج من ركود المستنقع ..
ومن السخيف أن تحارب طواحين الهواء ..
في مجتمع انقرض فيه الديناصور .. والدونكيشوت و عنترة ..
مجتمع يغتال فينا حتى عشق الشروق ..
مطعونة فينا الطفولة والأماني ..
وفي أعماقنا مقتول بنا الإحساس ..
استيقظي ..
اخلعي عنك رداء القصص والروايات والجواري ..
اخرجي من الأقبية المظلمة الرطبة ..
افردي للريح ضفائرك وانتظري جنون المطر ..
ارقصي وغني وعانقي السماء ..
قاتلي واستمتعي حتى بالهزيمة ..
لايهتم العقلاء دائماً بالإنتصار ..
ماهو دونك رماد ستذروه الريح لاأكثر ..
وكل المستحيلات معك ستصبح ممكنة ..
لا تفكري كثيراً ..
ارمي حذاءك واركضي بحرية ..
ف أنت أبداً لست سندريلا …………

 

(سيرياهوم نيوز ٢)

x

‎قد يُعجبك أيضاً

يتفتح وجهك بهياً

  زينة هاشم كلما تفتح الصبح شهيا وانحنى الورد يفيض الضوء ومن بين مسامات الغيم يتفتح وجهك بهيا تشرق الأحلام من ثغر المعاني فأجدني لوحة ...